هكذا ساعد توم هانكس زوجته على الشفاء من السرطان

صرّحت الممثلة ريتا ولسون خلال مشاركة في حفل خيري لدعم الأبحاث فيعلاج سرطان الثدي ، أنّ زوجها النجم العالمي توم هانكس كان العلاج الأوّل لها خلال مرحلة علاجها.

وخلال الحفل الذي أقيم في فندق Beverly Wilshire، أكدت النجمة البالغة من العمر 60 عاماً، والتي شفيت كليّاً من مرض سرطان الثدي، بعد عملية الاستئصال والعلاج، أنّ زوجها كان السند الأساسي لها في مرحلة العلاج، كما أنّه ساعدها في الشفاء عن طريق إضحاكها دائماً ورسم البسمة على وجهها.

وقالت ريتا :"الحب كان الداعم الأوّل لي، كنت وزوجي نشاهد السينما والأفلام الوثائقية ونتناول الطعام الصحي سويّاً، كان إلى جانبي في كل المراحل، ابتسمنا وضحكنا سويّاً".

يشار إلى أنّ الممثل توم هانكس البالغ من العمر 60 عاماً كان قد قال منذ أشهر عن زوجته :" الشجاعة ليست أن أكون زوج امرأة تواجه السرطان..بل الشجاعة الحقيقية هي قدرة هذه المرأة على مواجهة هذا المرض، وكل ما يمكنني فعله الآن هو الانحناء أمام شجاعتها".

وتابع القول:" مهمتي لم تكت صعبة، فقد كان دوري هو الاهتمام بها ودعمها طوال الوقت لمواجهة الألم والمرض".

يذكر أنّ توم هانكس وريتا ويلسون تزوّجا عام 1988 بعد قصة حبّ استمرت لعدّة أعوام وأنجبا ابنين، هما تشيستر 26 عاماً وترومان 20 عاماً.