ميريل ستريب تنتهز فرصة تكريم Golden Globe وتسخر من دونالد ترامب

شهد الحفل الـ74 لتوزيع جوائز Golden Globe تكريم النجمة الشهيرة ميريل ستريب بجائزة "سيسل"، وانتهزت الممثّلة هذه الفرصة للتعبير عن رأيها في رئيس الولايات المتحدة الأميركية الجديد دونالد ترامب.

حيث أكّدت ميريل ستريب رفضها سياسة اضطهاد الزاحفين إلى أميركا التي أعلنها "ترامب" خلال حملته الانتخابية، وقالت في رسالة مؤثّرة خلال تكريمها: "أنا ولدت وتعلّمت في المدارس العامة بنيو جيرسي، بينما ولدت فيولا في أكواخ المزارعين المستأجرين في ولاية كارولينا الجنوبية، أمّا سارة بولسون ففي ولاية فلوريدا، لأم عزباء في بروكلين، وولدت إيمي أدامز في إيطاليا، وولدت ناتالي بورتمان في القدس، أين هي شهادات ميلادهم؟".

واستكملت: "إذا هوليوود وُجدت بزحف الغرباء والأجانب، وإذا تمّ طردهم للخارج، لن يكون أمامك أي شيء لتشاهده سوى كرة القدم والفنون القتالية المختلطة، التي ليست من الفنّ".